رغم أرباحها الضخمة.. أرامكو السعودية تثير قلق المستثمرين

2019 أبريل, 03

لطالما كانت أرباح شركة النفط السعودية العملاقة أرامكو بمثابة مسألة يلفها الغموض الشديد، واحتفظت الحكومة بها تحت غطاء السرية.

لكن أرامكو كشفت الاثنين عن أرباحها الصافية التي حققتها خلال السنة الماضية، والتي بلغت أكثر من 111 مليار دولار، وهو ما يجعلها على الأرجح الشركة الأكثر ربحية بالعالم حتى الآن، وسط قلق من جانب المستثمرين من تأثير سيطرة الحكومة على الشركة.وذكر الكاتبستانلي ريد -في مقاله بصحيفة نيويورك تايمز- أن أرامكو تفوقت على آبل وشركات النفط الأخرى، لكن هذا الأمر يميط اللثام عن شركة ترتبط بشكل وثيق بسياسة بلد واحد وبأسعار النفط.

وأفاد بأن أرامكو نشرت بياناتها المالية في إطار استعدادها للاقتراض من أجل تمويل عملية شراء حصة أكبر من شركة البتروكيماويات السعودية (سابك) بمبلغ يناهز 69 مليار دولار، وهي شركة مملوكة لصندوق الثروة السيادية السعودي الذي يرأسه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

ويضيف الكاتب أنه -في الوقت الذي يسعى فيه محمد بن سلمان إلى البحث عن استثمارات جديدة وتجاوز التداعيات السياسية الناجمة عن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي- يبدو أن أرامكو تحاول هي الأخرى أن تصبح جهة منتجة للطاقة على نطاق أوسع.