فلسطينيو لبنان يهجرونه فرادى.. تحقيق جديد للجزيرة نت

2019 أبريل, 03

أعلنت الشرطة الإسبانية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي عن تفكيك شبكة بالتعاون مع الشرطتين الأوروبية والفرنسية بعدما نجحت في تهريب 1200 فلسطيني من خلال ما سمته التحايل للحصول على الحماية الدولية أو اللجوء.

ما لم تشر له الشرطة الإسبانية هو أن الغالبية الساحقة من هؤلاء المهاجرين هم فلسطينيون أتوا من لبنان بعد أن سلكوا طرقا ملتوية للوصول إلى أوروبا أخذتهم إلى أفريقيا وأميركا اللاتينية قبل وصولهم إلى القارة العجوز عبر مطار مدريد.

الجزيرة نت ترصد في تحقيق جديد ظاهرة اللجوء الصامت للفلسطينيين في لبنان حيث نجح مكتب سفريات واحد في تأمين سفر 1500 شخص وما زال ألف آخرون على قائمة الانتظار الخاصة به.

ويعرض التحقيق الذي ينشر قريبا معلومات جديدة عن فلسطينيين عرضوا منازلهم للبيع في مخيم عين الحلوة، وشهادة لفلسطيني حاول السفر 18 وأخفق، وآخر وصل إلى الأراضي الأوروبية وحصل على حق اللجوء فعلا.المصدر : الجزيرة